جائزة هاتون من الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان (IADR)

قئة المقال:تقارير

جائزة هاتون من الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان (IADR)

أعلنت كلية طب الأسنان بجامعة قطر عن إنجاز رائع لفريقها البحثي الذي حصل على جائزة هاتون المرموقة في مؤتمر الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان (IADR)، والذي عقد في نيو أورلينز، الولايات المتحدة الأمريكية، في مارس 2024. يُشار إلى هذا التكريم غالبًا باسم “جائزة نوبل لأبحاث طب الأسنان.”

يمثل هذا البحث الفائز بالجائزة ثمرة الجهود التعاونية بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من كلية طب الأسنان. وشارك الفريق البحثي، الذي يمثله الطالب عبد الله منصور، في المؤتمر الافتتاحي للجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان، حيث قدم عبد الله المشروع بعنوان “تقييم الصحة النفسية للطلاب في برامج تعليم الرعاية الصحية بجامعة قطر”. ويتناول هذا البحث الدور الحيوي للصحة النفسية في الرفاهية العامة لطلاب الرعاية الصحية، معترفًا بالانتشار العالمي المتزايد للمشاكل النفسية داخل هذه الفئة.

في السنوات الأخيرة، اكتسبت مشاكل الصحة النفسية بين طلاب التخصصات الصحية اهتمامًا متزايدًا، مما أثار مخاوف بشأن صحتهم النفسية العامة. وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، تشمل الصحة ليس فقط الرفاهية البدنية ولكن أيضًا النفسية والاجتماعية. تماشيًا مع مهمة جامعة قطر لتعزيز الصحة النفسية ورعاية طلابها، تحفز الفريق البحثي لاستكشاف هذه القضية الملحة في المنطقة. وكشفت الدراسة عن العوامل التي تؤثر على الاكتئاب والقلق والتوتر بين طلاب التخصصات الصحية واقترحت طرقًا ممكنة للتغلب على هذه التحديات.

أمَّنت النتائج المثيرة للاهتمام للدراسة مكانًا للفريق البحثي للتنافس على جائزة هاتون في نيو أورلينز. وضَّم الفريق الطلاب عبد الله منصور، شهد النجدي، وعلا الحايك، تحت إشراف الأستاذ كمران علي، والدكتورة آلاء داود، والدكتورة نجاح الهاشمي، والسيدة رولا الشامي. كممثل للفريق في مسابقة هاتون، حيث حصل عبد الله على الجائزة الثانية في فئة المبتدئين، مما جعله أول طالب من الشرق الأوسط يحقق هذا التميز.

تم تكريم عبد الله خلال حفلات الافتتاح للجلسة العامة الـ 102 للجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان، التي عقدت بالتزامن مع الاجتماع السنوي الـ 53 للجمعية الأمريكية لأبحاث طب الأسنان والوجه والفكين والاجتماع السنوي الـ 48 للجمعية الكندية لأبحاث طب الأسنان. لقد جعل هذا التكريم جامعة قطر، وبالأخص كلية طب الأسنان، فخورة جدًا وفتح أبوابًا للتعاون المستقبلي لمعالجة تحديات الصحة النفسية في جميع أنحاء العالم.

من جهتها قالت الدكتورة آلاء داود، العميد المساعد لشؤون الطلاب في كلية طب الاسنان والمشرف على البحث: “فوزنا بجائزة هاتون هو شهادة على تفاني وجهود طلابنا وأعضاء هيئة التدريس. إنه يعكس التزامنا بتطوير أبحاث طب الأسنان ودفع حدود ما هو ممكن في مجالنا.” وأضافت: “إن هذه الجائزة المرموقة لا تعترف فقط بالبحث الاستثنائي الذي تم إجراؤه في مؤسستنا، بل تلهمنا لمواصلة السعي لتحقيق التميّز. إنها تذكرنا بأثر البحث المبتكر في تحسين صحة الأسنان والتعليم، نحن فخورون للغاية بفريقنا لتحقيق هذه الجائزة، هذا التقدير يبرز قوة برامجنا الأكاديمية وشغف باحثينا، إنه يحفزنا على الحفاظ على موقعنا في طليعة أبحاث وتعليم طب الأسنان.”

تعليقات