دائرة مالية الشارقة المركزية وجامعة خورفكان تُناقشان التعاون الرقمي لخدمة المجتمع

قئة المقال:تقارير

دائرة مالية الشارقة المركزية وجامعة خورفكان تُناقشان التعاون الرقمي لخدمة المجتمع

بتول كشواني / رضا عبدالنور

ناقشت دائرة المالية المركزية بالشارقة مع جامعة خورفكان تعزيز التعاون التقني والأكاديمي والنظام المالي الحكومي “تكامل” والخدمات التي يقدمها ومميزاته وآليات الاستفادة من نظام “تحصيل” في تسهيل الخدمات المالية بين الجامعة والطلبة وتيسير مدفوعاتهم عبر تسهيل عملية الربط الإلكتروني بين أنظمة الطرفين لدعم خدمة دفع رسوم الخدمات المختلفة لجامعة خورفكان.

جاء ذلك خلال زيارة وفد من دائرة المالية المركزية بالشارقة مقر جامعة خورفكان حيث كان في استقبالهم الدكتور أحمد إبراهيم الشماع مدير الجامعة وبحضور عدد من أعضاء هيئتها الإدارية.

وأكدت هدى الياسي مدير إدارة النظام المالي في دائرة المالية المركزية بالشارقة الحرص المشترك على تكامل الجهود بين دائرة المالية المركزية والمؤسسات الأكاديمية والعلمية والبحثية في إمارة الشارقة بهدف تعزيز التنمية المستدامة وتوفير أفضل الخدمات لصالح أفراد المجتمع ومؤسساته ..لافتةً إلى أن المعارف والخبرات المتراكمة والتجارب المؤسسية لدى كل من الدائرة وجامعة خورفكان من شأنها الدفع بالجهود الرامية إلى دعم ومساندة التعليم الأكاديمي نحو مساحات واسعة ومجالات مثمرة، تثري سوق العمل وتدعم أهداف التنمية الشاملة في إمارة الشارقة.

من جانبه، قال الدكتور أحمد إبراهيم الشماع يندرج اللقاء ضمن استراتيجية الجامعة الرامية إلى تبادل التجارب مع الدوائر الحكومية وبما يساهم في تفعيل الشراكات الاستراتيجية وتعزيز الأداء والخدمات المقدمة حيث تنهض جامعة خورفكان بالدور العلمي والحضاري من خلال فريقها الإداري والأكاديمي والطلبة ومساهمتها الجليلة في تخريج جيل من طلبة العلم الذين يشاركون في خدمة وطنهم ويرفدون سوق العمل والمجتمع ككل بخبراتهم ومعارفهم في مختلف التخصصات ومن بينها التخصصات الإدارية والمالية وغيرها، فضلًا عن النشاط البحثي والمجتمعي.

واستعرض فريق دائرة المالية المركزية خلال اللقاء دور الدائرة في إدارة الأنظمة المالية الرقمية في الإمارة وجهودها الرامية إلى تطوير سبل التعاون مع مختلف الجهات الحكومية في سبيل تحقيق الربط مع الأنظمة الرقمية التي تخدم كافة الأفراد الطبيعيين والاعتباريين المتعاملين مع حكومة الشارقة.

كما استعرض الجانبان فرص التعاون في حزمة من المشاريع الرقمية المشتركة الأخرى وإجراء بحوث تطبيقية متخصصة واستثمار المعارف والبحوث ونتائج الدراسات وإتاحة فرص التدريب والتأهيل للطلبة في الدائرة وفروعها وتنفيذ الدورات والبرامج والورش التدريبية المتخصصة لصالح موظفي الدائرة فضلًا عن تضافر الجهود لتنمية اقتصاد الإمارة من خلال تعزيز التنافسية بين المشاريع والمنشآت وتحفيز المواطنين لدخول سوق العمل والمشاركة في المشتريات الحكومية وشبه الحكومية بالاستفادة المتبادلة من قاعدة البيانات الخاصة بالموردين المؤهلين لدى كل من الطرفين.

تعليقات