دراسة مشتركة في المستنصرية وجامعتي كونستانتا والطب والصيدلة الرومانيتين تبحث التدخلات غير الدوائية لإدارة الألم بغسيل الكلى

قئة المقال:تقارير

دراسة مشتركة في المستنصرية وجامعتي كونستانتا والطب والصيدلة الرومانيتين تبحث التدخلات غير الدوائية لإدارة الألم بغسيل الكلى

بحثت دراسة علمية، أعدّها فريق مشترك يتألف من التدريسية في كلية الطب بالجامعة المستنصرية، الدكتورة وسن نوري محمد، إلى جانب مجموعة من التدريسيين والباحثين في جامعتي كونستانتا والطب والصيدلة الرومانيتين، التدخلات غير الدوائية لإدارة الألم في غسيل الكلى.

وتناولت الدراسة، التي تم نشرها في مجلة الطب السريري التابعة إلى مستوعبي سكوباس وكلارفيت، تسليط الضوء على أهمية التدخلات غير الدوائية للتعامل مع الألم لدى مرضى الغسيل الكلوي، وتقييم فوائدها المحتملة، وبيان دورها في تعزيز رفاهية المريض وتحسين نوعية حياته، فضلاً عن استعراض خمسة أنواع من التدخلات غير الدوائية الرئيسة: الوخز بالإبر، والعلاج السلوكي المعرفي، وتقنيات الاسترخاء، والواقع الافتراضي، ناهيك عن الطرائق البديلة مثل التحفيز العصبي الكهربائي عن طريق الجلد، والعلاج بالموسيقى والروائح.

وخلصت الدراسة، التي تضمنت تحليل الأدلة المرتبطة بفعالية التدخلات غير الدوائية لمرضى الغسيل الكلوي، والتحري عن قابليتها للتطبيق، وبيان استراتيجيات تنفيذها المثلى، إلى إن الأدلة الموجودة تؤكد الفوائد المحتملة للتدخلات في إدارة الألم لمرضى غسيل الكلى وتحسين رفاهيتهم.

وأوصت الدراسة، بضرورة إجراء المزيد من الأبحاث عالية الجودة لتحسين فعالية التدخلات غير الدوائية، واستنباط ممارسات أفضل في التنفيذ، وتقييم تأثيرها طويل الأمد في صحة المرضى، بهدف الوصول إلى استراتيجيات شاملة للتقليل من الألم لدى هذه الفئة الضعيفة من المرضى.

تجدر الإشارة، إلى إن الفريق العلمي للدراسة ضم أيضاً، كل من الباحثين في جامعة كونستانتا الرومانية: مصطفى علي، وألكسندرو كوزمين، وأدريانا لومينيتا، ولاريسيا ميهاي، وكورينا إيلينا، وأنطونيو أندروسكا، وأندرا ماريا، ورادو ميهاي، وإرينا إيون، وإيلينا سيسيو، وسيرجيو يواكيم، وتاتيانا تشيسنويو، علاوة على الباحثين في جامعة الطب والصيدلة الرومانية: كريستينا ماريا، وفاسيلي فاليريو، وأنكوتا لوبو.

تعليقات