المؤتمر الخامس والثلاثون للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات: المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية ودورها في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية

رقم الفعالية146588
نوع الفعالية:
تاريخ الفعالية من2024-11-12 الى 2024-11-14
فئة الفعالية
المنظم: الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات
المسؤول عن الفعالية: الدكتورة فاتن حمد
البريد الإلكتروني: conferenc@arab-afli.org
الموقع الإلكتروني:  https://arab-afli.org/
الموقع مسقط, عمان

المؤتمر الخامس والثلاثون للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات: المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية ودورها في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية

أعلن الاتحاد العربى للمكتبات والمعلومات «أعلم» عن الاستعداد لفعاليات المؤتمر الخامس والثلاثون للإتحاد وذلك بالتعاون مع جامعة السلطان قابوس، حيث انه من المقرر أن ينعقد المؤتمر في فندق جراند مللينيوم بمسقط، فى سلطنة عمان، خلال الفترة من 12 إلى 14 نوفمبر 2024.

وأكد الدكتور نبهان الحراصي رئيس الاتحاد في تصريح خاص للفريق الإعلامي للإتحاد أن المؤتمر القادم يركز على دور المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية، ويحمل عنوان «المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية ودورها في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية»، مشيراً إلى أن مؤسسات المعلومات والأرشيف تؤدى دوراً محورياً في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية وتسهم في حفظ المعلومات والوثائق التاريخية والثقافية وتنظمها، مما يتيح توفير مصادر غنية للبحث والتعلم، يمكن الوصول إليها بطرق متعددة بسهولة ويسر، كما تساعد هذه المؤسسات في تشكيل فهم مشترك للتاريخ والثقافة وتعزز الشعور بالانتماء والهوية بين الأفراد، وتعمل مؤسسات المعلومات والأرشيف على تنظيم الذاكرة الجماعية والثقافية للمجتمعات، وتسهم في الحفاظ على التراث الرقمي والثقافي للأمم، كما تساعد في تعزيز المواطنة الرقمية، حيث تُمكِّن الأفراد عن طريق التدريب والبرامج الثقافية الموجهة من الوصول إلى المعلومات للمشاركة في الحوارات الثقافية والاجتماعية بشكل أكثر فعالية في البيئة الرقمية.

ويعقد الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات مؤتمره الخامس والثلاثين مسلطاً الضوء على الهوية والمواطنة الرقمية كمحاور أساسية، بهدف استعراض النماذج الرائدة وتبادل الأفكار والمقترحات لتعزيز كفاءة هذه المؤسسات ودورها، وإحداث تأثير في ممارسات الأفراد والمجتمع، كما يتطرق المؤتمر إلى تحديد ومناقشة التحديات الكبرى التي تواجهها في إنشاء بيئة رقمية تحترم الخصوصية وتلبي الطموحات المتعلقة بالإستفادة المثلى من البيانات كموارد حيوية والتقنيات الحديثة.

وأوضح الاتحاد من خلال مذكرة المؤتمر أن هناك عدة محاور أساسية، يأتى أولها فى توضيح دور مؤسسات المعلومات والأرشيف في تعزيز قيم المواطنة الرقمية، وذلك من خلال    بناء القدرات والثقافة الرقمية وتطوير المهارات الرقمية، والمشاركة الرقمية والمواطنة الفعالة، والتعريف بالتشريعات والقوانين في البيئة الرقمية، والممارسات الفضلى لتعزيز الثقافة والهوية الرقمية، وأخلاقيات المعلومات والأمن الرقمي، والمواطنة الرقمية وأخلاقيات الإنترنت، الوصول العادل للمعلومات لتعزيز المواطنة الرقمية.

أما المحور الثاني فيتمثل فى دور مؤسسات المعلومات والأرشيف في تعزيز الهوية الرقمية، وذلك من حيث    إدارة البيانات والخصوصية عبر الإنترنت، وحفظ السجلات والوثائق الشخصية، وتعزيز الثقافة والتراث الرقمي، وزيادة الوعي بأهمية الهويات الرقمية والمشكلات الأمنية المرتبطة بها، ووضع استراتيجيات حفظ الهوية الثقافية والتراثية، والتوثيق الرقمي للتراث في العصر الرقمي.

بينما يأتى المحور الثالث ليتناول تجارب مؤسسات المعلومات العربية في غرس روح المواطنة الرقمية، وتعزيز حق التعبير والتفاعل بين المواطنين، وزيادة الوعي بالتشريعات والأنظمة، وتعزيز الانتماء للهوية والثقافة العربية، بالإضافة إلى تجارب أقسام المكتبات والمعلومات في تدريس المواطنة الرقمية وتعزيزها، والتعاون بين المؤسسات العربية والدولية لتعزيز الهوية والمواطنة.

أما المحور الرابع فيتحدث عن المسئولية الأخلاقية في استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعى، واستبيان دور مؤسسات المعلومات والأرشيف في بناء أخلاقيات استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي في صناعة المحتوى الرقمي،    والكشف عن تجارب المكتبات ومؤسسات الأرشيف في تعزيز محتوى الثقافة العربية فى هذا النطاق، واستخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي لإدارة الوثائق المرتبطة بالهوية والتراث الثقافي والتاريخي، ودور مؤسسات المعلومات والأرشيف في الحد من انتهاك الملكية الفكرية في ظل تطبيقات الذكاء الاصطناعى، وكذلك دور مؤسسات المعلومات والأرشيف في الحد من انتهاك الخصوصية في ظل تطبيقات الذكاء الاصطناعى، والتشريعات التى صدرت بشأن استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي في مجال الهوية الرقمية والمواطنة الرقمية.

وتختتم محاور المؤتمر بالمحور الخامس، الذى يتناول التحديات التي تواجه مؤسسات المعلومات والأرشيف في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية، سواء تلك التى تتعلق بمحو الأمية الرقمية في الوطن العربي، أو المتعلقة بالخصوصية والملكية الفكرية، وكذلك اللغة والثقافة في استخدام البيئة الرقمية، والتقنيات والبنية التحتية،
وأيضاً التحديات المتعلقة بالتصدي للمعلومات المضللة والضارة، والتوزيع غير المشروع للأعمال الفكرية وعائدها الاقتصادى، وكذلك التدريب المستمر للموظفين.

 وحدد الاتحاد العربى للمكتبات والمعلومات عدة ضوابط أساسية للباحثين الراغبين فى المشاركة، على أن يكون البحث لم يسبق نشره من قبل، وأن يكون مرتبطا بموضوع المؤتمر ومحاوره، كما يسمح بالأوراق العلمية المأخوذة من رسائل الماجستير والدكتوراة، وتقدم جميع الأبحاث باللغة العربية أو الإنجليزية، على أن يتم تحكيم جميع الأبحاث من قبل اللجنة العلمية ويكون قرارها نافذا، وأيضا ضرورة نشر جميع الأوراق العلمية بعد قبولها في مجلة الاتحاد أو مجلة كلية الآداب والعلوم الاجتماعية، أو كتاب أعمال المؤتمر، ويسمح بورقة علمية واحدة للباحث كمؤلف مفرد، أو مؤلف أول، كما ستخضع كافة الأبحاث لبرنامج كشف الانتحال.

كما وضع الاتحاد عدة ضوابط لكتابة المستخلص، تتمثل فى    كتابة فقرة أو مجموعة من الفقرات بما لا يتجاوز 300 كلمة، تشمل عنوان البحث، واسم الباحث/ الباحثين، وبيانات التواصل وأهمها البريد الإلكتروني، وأهداف البحث، وأهميته، والمنهج المستخدم متضمنا أدوات جمع البيانات، وأبرز النتائج المتوقعة أو التأثير المتوقع للبحث، ويتضمن المستخلص كتابة خمس كلمات مفتاحية، ويكتب باستخدام نوع الخط simplified Arabic حجم 14، والعنوان بحجم 16 غامق، على أن ترفق مع المستخلص صورة شخصية ونسخة من جواز السفر لكافة المشاركين.
كما حدد الاتحاد ضوابط كتابة الورقة العلمية، وتمثلت فى أن يتراوح حجم الورقة الكاملة بين 3 آلاف إلى 5 آلاف كلمة بما في ذلك المراجع، وتكتب بلغة أكاديمية رصينة وتوثق علميا باستخدام أسلوب APA، كما تكتب الورقة باستخدام نوع الخط simplified Arabic حجم 14، والعناوين الرئيسية داخل الورقة حجم 16غامق، والعناوين الفرعية بحجم 14 غامق، وفي حال وجود صور أو أشكال بيانية، يجب أن تكون واضحة وملونة، على أن تتضمن الورقة بيانات التواصل كاملة.

وحدد القائمين على المؤتمر يوم 20 فبراير المقبل ليكون آخر موعد لتقديم المستخلصات، وأن يكون الأول من مارس المقبل موعد الرد على المستخلصات المقبولة، وأن الاول من يوليو المقبل آخر موعد لاستلام الأوراق البحثية كاملة، والأول من أغسطس موعد الرد على الأوراق
البحثية المقبولة، لينعقد المؤتمر فى الفترة من 12 إلى 14 نوفمبر من العام الجارى 2024.

والجدير بالذكر أن المراسلات العلمية تتم من خلال إرسال المستخلصات والأوراق العلمية إلى عضوة ومنسقة اللجنة العلمية الدكتورة فاتن حمد على البريد الإلكتروني

conferenc@arab-afli.org

وعلى البريد الإلكتروني

infoafli35@gmail.com

فعاليات حسب الموقع

  • جامعة السلطان قابوس|
  • من 2024-11-12 الى2024-11-14 |
  • عمان, مسقط

المؤتمر الخامس والثلاثون للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات: المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية ودورها في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية

المؤتمر الخامس والثلاثون للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات: المكتبات ومؤسسات الأرشيف العربية ودورها في تعزيز الهوية والمواطنة الرقمية أعلن الاتحاد العربى…

تعليقات