ندوة علمية دولية المعنى والقيمة والممارسة
الكاف, Tunisia
Seminars

ندوة علمية دولية المعنى والقيمة والممارسة

يُعلم المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الإنسانيات بالكاف (جامعة جندوبة) عن تأجيل الندوة العلمية الدولية (المعنى والقيمة والممارسة  ) من 14 / 15 فيفري 2020 إلى أجل لاحق ريثما يتمّ  الإعداد لها إعدادا جيّدا. ونعتذر للسادة الباحثين الذين تلقّينا مقترحاتهم عن هذا التأجيل.
#محمد_الهادي_الطاهري

الورقة العلمية:

يبدو، منذ الوهلة الأولى، أننا إزاء ثلاثة مفاهيم أو مسائل أو حقول مستقلة عن بعضها البعض. ثلاثة مفاهيم نشأت في ظروف تاريخية ونظرية وثقافية مختلفة، واستحدِثت أيضا لأغراض فكرية وانثروبولوجية وحضارية مختلفة. وتطورتدلالاتهابتطور تاريخ الأفكار ونظريات المعرفة، لكن، ثمة في واقع الأمر ارتباط إشكالي ودلالي وسياقي بين هذه المفاهيم يرقى إلى مقام الاشتراط أو التزامن أو المحايثة.

فمفهوم المعنى، الذي استأثر باهتمام مخصوص في الفكر المعاصر، في اللسانيات والفينومينولوجيا، والبحوث المنطقية، وعلوم الأعصاب، والأدب، والفلسفة، إن مفهوم المعنى هذا كان في الحقيقة اكتشافا يونانيا، بعدا من أبعاد اللوغوسlogos) )λόγος)  ) ولا نعني بذلك أنه كان مجرد دلالة سياقية ممكنة من دلالات اللوغوس العديدة والمتباينة، بل كان ركنا جوهريا وأصيلا من أركانه.

ولعل سؤال الماهية الذي شغّله أفلاطون في مشكلات الوجود والمعرفة والقيم كان بمثابة محاولة لاكتشاف قارة المعنى وتأكيدا للانفتاح بينه وبين مفهومي القيمة والممارسة. ويمكن النظر أيضا إلى الأرغانون الأرسطي بوجه خاص على أنه رسم لخارطة المعنى، إذ حدد مقولاته، وضبط معاييره، وبين قواعد إنتاجه وتداوله، وكشف قيمته في بنية الخطاب والممارسة (الخطابية والفلسفية والاخلاقية والسياسية). ثمة إذن تقليد فلسفي عريق يسمح لنا بالحديث عن سؤال المعنى، ومنطق المعنى، ومنهج المعنى، وبنية المعنى، وتاريخ المعنى، وأصل المعنى، وفقه المعنى…

ولا يقل سؤال القيمة أهمية عن سؤال المعنى لا من الناحية النظرية، ولا من الناحية التاريخية أو الأنثروبولوجية.. وينبغي أن نشير أولا أن سؤال المعنى أو السؤال عن المعنى هو بالأساس سؤال عن القيمة..فحينما يتساءل القدامى عن ماهية الخير أو الحقيقة أو الجمال فإنهم يتساءلون عن قيمة القيمة، عن مبادئها، ومعاييرها وشروط إمكانها عمليا، ونمط الوجود الذي تقيمه أي تؤسسه أو تمأسسه.

ويمكن أن نشير ثانيا أن لفظ axios الذي يفيد في الإغريقية معنى القيمة، يفيد أيضا معنى الفعل action لأنه لا معنى لفعل بلا قيمة (بلا نفع) أو لا قيمة لفعل بلا معنى (مبدأ أو مقصد أو منهج) أو لا معنى لقيمة بلا فعل …u-topos أي خارج حقل الإمكان الممارساتي…

كلمة ممارسة أيضا باتت تستأثر، مع الماركسية خصوصا، باهتمام كبير في المقاربات الاجتماعية والسياسية المعاصرة،  يقابلها في اللغة الإغريقية لفظ براكسيس praxis الذي يعني وضع ما هو نظري موضع عمل…أي تحويل المعنى من فكرة أو رؤية أو مشروع إلى واقع أو تجربة أو نمط عيش.

نحن لسنا إذن أمام ثلاث مسائل مستقلة عن بعضها البعض نظريا أو منهجيا او تاريخيا، بل أمام مسألة واحدة، متعددة الأبعاد أو هي بالأحرى مسألة مركبة بلغة إدغار موران (Edgar Morin)، يتقاطع فيها الأخلاقي والسياسي والمعرفي والجمالي والعقلاني والوجداني..لأن العقل المعاصر ليس عقلا ماهويا أو هوويا جوهرانيا مغلقا ومفارقا ونهائيا بل هو عقل مفتوح على المتعدد والمتناقض واللامتوقع. هكذا يتحرّك الأدب اليوم بحس إبداعي وبحثي وتليولوجي (téléologique) وعملي يرسم دائرة المعنى ومعيارية القيمة وأفق إمكانها العملي.

وهكذا تفكر الفلسفة بحس تأسيسي يخلق المفهوم، ويعيد تشكيل الفهم، ويختبر شروط الإمكان الاجتماعية والسياسية. وهكذا يفكر العقل التربوي الذي يعود بالفعل التعلمي والعملية التربوية إلى بنية تشكل المعنى والقيمة في الدماغ قبل أن يتدبر شروط إمكانها اجتماعياً وسياسيا.

المحاور:

ونظرا لأهمية هذه المسألة في الفكر والواقع المعاصرين يعتزم المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الإنسانيات بالكاف (جامعة جندوبة، تونس) تنظيم ندوة دولية بعنوان (المعنى والقيمة والممارسة) طبقا للمحاور التالية:

1-      المفاهيم والمقاربات: المعنى، القيمة، الممارسة.

2-      : المعنى والقيمة والممارسة في اللغة والأدب والفلسفة.

3-      المعنى والقيمة والممارسة في المجتمع والثقافة.

4-      المعنى والقيمة والممارسة في التربية.

شروط المشاركة:

–  أن يكون العمل فرديا غير منشور ولم يشارك به صاحبه في أي فعالية أخرى ويتصف بالجدة.

–   أن يكون الموضوع منسجماً مع أحد محاور الندوة.

–   أن يكون الملخص في حدود صفحة واحدة (250 كلمة)

–   أن تكون المداخلات المقدمة في حدود 20 صفحة ولا تقل عن 15 صفحة.

–       الخط: اللغة العربية (Simplified Arabic)، مقاس 14 واللغات الأجنبية (Times New Roman)، مقاس 12  مع مراعاة مسافة 1,5 بين الأسطر.

–  تكتب العناوين الرئيسية بحجم 16 والفرعية بحجم 14 بخط مضغوط (en gras)

– تحول الرسوم والأشكال إلى صور حفاظا على شكلها الأصلي.

–  تكتب الهوامش في أسفل الصفحات بالمقاس 12  إذا كانت لغة البحث العربية، وبمقاس 10 في اللغات الأجنبية.

–        تثبت قائمة المصادر والمراجع  في آخر البحث مرتبة ترتيبا ألفبائيا.

–       لغات المؤتمر: العربية، الفرنسية، الإنجليزية.

الجهة المنظمة:

المعهد العالي للدراسات التطبيقية في الإنسانيات بالكاف (جامعة جندوبة، تونس)

الاستمارة الإلكترونية:

ندوة علمية دولية المعنى والقيمة والممارسة


تعليقات