ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة
بني ملال, Morocco
Seminars

ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة

ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة

الديباجة:

ماذا قدمت اللغة للأدب؟ وماذا قدم الأدب للغة؟

في الأدب حياة أخرى للغة؛ ففيه تمارس فعلها بحيوية وفعالية عالية، وفيه توسع من دلالاتها باتساع آفاق الأدب وعبقرية الأديب وذكاء القارئ. في الأدب تختبر اللغة أنساقها، وتثري ذخيرتها من المفردات والتعابير، وتطور من كفاءتها في وصف خلجات النفس، ونزعات الفكر، وتنويع مداخل القراءة لاكتشاف الدلالة.

إن الكتابة الأدبية أنساق متعددة وفنون مختلفة (رواية، مقالة، شعر، مناظرة… وغيرها)، وكل نسق يواجه اللغة ببنياته وامتداداته خارج ذاته، لذلك فهو يسائل جاهزيتها ويستفز المشتغلين بالأدب واللغة نحو إيجاد الإجابات النظرية والإجرائية لمد حبل التفاعل بين عوالم الأدب وأنظمة اللغة، قصد الارتقاء بالأول جماليا وتداوليا، وتطوير الثانية وتنميتها. فكلما تنوعت أجناس الكتابة وفنونها الأدبية كلما جددت اللغة ذاتها، وتطورت أنساقها، نظرا لحاجة تلك الفنون لأساليب ومفردات وكيفيات في التعبير تستجيب لخصوصيتها الإبداعية اعتمادا على مبدإ الاختيار، سواء أكانت غايتها الإمتاع أم الإقناع.

وارتباطا بذلك، يحقق الخطاب الأدبي كينونته ويرسم عوالمه من خلال مستويات لغوية بعضها يرجع إلى ما هو صوتي أو صرفي أو تركيبي أو دلالي، أو كلها مجتمعة، حيث يساند بعضها بعضا، للتعبير عن النفس والفكر الإنسانيين، والحياة، ورسم أبعاد الخطاب.

لذلك، وفي ضوء تلك الأطر، أسهم الدرس اللغوي قديما والدرس اللساني حديثا، من خلال استثمار نظام اللغة، في الرفع من القدرة الإبداعية في مجال الأدب وفنونه، وتنويع أجناسه وتوفير الذخيرة اللازمة من الإمكانات والطاقة الكامنة في مفردات اللغة ومصطلحاتها وتراكيبها، إضافة إلى مساءلة أنظمة اللغة ومحاولة تطويرها واختبارها في حقول ونشاطات مختلفة.

وإذا كان الأمر كذلك على مستوى الإنتاج الأدبي، فإن قراءته أيا كان نوعه، ليس بمنأى عن فعل اللغة، ولم تجد المدارس النقدية في وضع مناهجها، بُدًّا من استثمار أنظمة اللغة وطاقاتها الكامنة لقراءة الخطاب الأدبي وفهم أسراره وتحليل مضامينه، والنظر إليه باعتباره شكلا جماليا من جهة، وموضوعا للمعرفة من جهة ثانية، فتفتقت عن هذا النظر نظريات نقدية، ومناهج إجرائية تستمد نماذجها وعناصر ممارستها من مستويات التحليل اللغوي، قصد محاصرة دلالات الخطاب من خلال استراتيجيات قرائية محددة، وعلى سبيل المثال نذكر الاتجاهات الأسلوبية والبنيوية وعلم النص ولسانيات النص، وغيرها من الرؤى التي قدمت أدوات وطرائق تهدف بها إلى الوصول إلى “كفاءة تفسيرية متميزة ودقيقة في وصف أنواع متباينة من النصوص وتحليلها”.

في ضوء ذلك، واستنادا إلى الجهود المبذولة في مجال اللغة والأدب والنقد، يسر فريق البحث في المصطلح والتواصل المعرفي بتنسيق مع فريق البحث في تحليل الخطاب وتكامل المعارف أن ينظم هذه الندوة الدولية، بعنوان: أنساق اللغة و الخطاب الأدبي –أدوات البناء واستراتيجيات القراءة-، قصد إثراء النقاش في العلاقات الممكنة بين الأدب واللغة، وحول مدى استثمار النقد لأنساق اللغة في قراءة الخطابات الأدبية، وتيسير تداولها في الفضاءات الثقافية والجامعية والمدرسية.

فإلى أي حد أفاد الأدب نظام اللغة في توسيع دلالاتها، وتنويع طرق تعبيرها، والارتقاء بشاعريتها ومخيالها؟.

وإلى أي حد أفادت اللغة الأدب في تنويع إنتاجه، وتعميق استراتيجيات قراءته، ومد أجناسه بما يلائمها من المفردات والتعابير؟

ما الحلول المناسبة لتيسير الأدب في الفضاءات الجامعية والأدبية عبر مداخل لغوية متنوعة؟ وهل من سبيل لاكتساب اللغة باختلاف مستوياتها عبر تدريس الأدب؟

محاور الندوة:

ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة

•       علاقة اللغة بالأدب بين التأثير والتأثر.

•       تنوع الأجناس الأدبية وتطوير الكفاءة التعبيرية للغة.

•       اللغة الأدبية ومعيارية علوم اللغة.

•       استراتيجيات قراءة الخطاب الأدبي في ضوء المناهج النقدية اللغوية. (نماذج تطبيقية)

•       الأدوات اللغوية ووظيفتها في قراءة الخطاب الأدبي.

•       المناهج اللسانية وقراءة الخطاب الأدبي.

•       تدريس الأدب والاكتساب اللغوي.

شروط المشارَكَة:

-أن تتسم المداخلة بالجدة والجدوى والجودة، وتلتزم بشروط البحث العلمي وضوابطه؛

– لغات الندوة: العربية، والفرنسية، والإنجليزية؛

– أن يكون موضوع المداخلة ضمن محاور الندوة؛

– ألا يتجاوز ملخص المداخلة 500 كلمة، يتضمن الإشكالية والإطار النظري والمنهج المزمع اعتماده، والكلمات المفاتيح؛

– ألا تتجاوز المداخلة 5000 كلمة، مع اعتماد خط Sakkal Majalla مقاس 16 في المتن، و12 في الهامش؛ مع إثبات البيبليوغرافيا المعتمدة في آخر المداخلة مرتبة ترتيبا ألفبائيا؛

مواعيد هامة:

– آخر أجل للتوصل بملخصات الأبحاث:  30 نونبر 2019؛

– آخر موعد للرد على الملخصات المقبولة: 10 دجنبر 2019؛

– آخر أجل للتوصل بالمداخلات النهائية: 15 يناير 2020؛

– تاريخ الرد على المداخلات المقبولة: 15 فبراير 2020؛

– تاريخ انعقاد الندوة: 25-26 مارس 2020 برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة السّلطان مولاي سليمان بني ملال-المغرب.

ملاحظة:

تتكفل الجهة المنظمة بالإقامة والإطعام خلال يومي الندوة، ويتحمل المشاركون نفقات النقل الخارجي.

ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة

منسق الندوة:

ذ. الحبيب مغراوي

لجنة تنسيق الندوة:

ذ. يوسف ادروا
ذ. عبد الحميد شهبون
محمد أزهري
ذ. ادريس جبري
ذ. لكبير الحسني
ذ. عبد العالي العامري

اللّجنة العلمية للندوة:

–       د. عبد الرحيم الرحموني، مؤسسة معجم الدوحة التاريخي للغة العربية، قطر

–       د. عبد الرحمن بودرع، جامعة عبد المالك السعدي، تطوان. المغرب.

–       د. محمد بالاشهب، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب.

–       د. محمد أزهري، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب.

–       د. محمد الخطابي، جامعة ابن زهر، أكادير، المغرب

–       د. محمد بن البشير عبد العظيم، جامعة تونس، تونس.

–       د. الرّحالي الرضواني، جامعة القاضي عياض، مراكش/ آسفي، المغرب.

–       د. عبد المالك عويش، جامعة سيدي محمد بن عبد الله، فاس، المغرب.

–       د. عبد الحميد شهبون، جامعة السلطان مولاي سليمان، بني ملال

–       دة.نادرة بن سلامة، المعهد العالي للغات، تونس

–       د.سامية دنكير، جامعة سوسة ، تونس

–       د. إدريس ميموني، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب.

–       د. عبد العزيز قسيمي، جامعة السلطان مولاي سليمان، بني ملال

–       د. محمد التاقي، جامعة محمد الخامس الرباط، المغرب

–       د. محمد حفيظ، جامعة الحسن الثاني عين الشق- الدار البيضاء، المغرب

–       د. عبد الرحمان غانمي جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د.سومية مكي، المعهد العالي للغات بنابل، جامعة تونس، تونس

–       د.منجي العمري، جامعة القيروان، تونس

–       د. مولاي علي السليماني، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب.

–       د. عبد المنعم حرفان، جامعة سيدي محمد بن عبد الله، فاس، المغرب

–       د. محمد اسماعيلي العلوي، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د. الحبيب مغراوي، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د. ادريس جبري، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د. عبد العالي العامري، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د. يوسف ادروا، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

–       د. لكبير الحسني، جامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال، المغرب

الجهة المنظمة:

فريق البحث في المصطلح والتواصل المعرفي بتنسيق مع فريق البحث في تحليل الخطاب وتكامل المعارف بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، جامعة السلطان مولاي سليمان-بني ملال-المملكة المغربية

الاستمارة الإلكترونية:

ندوة علمية دولية أنساق اللغة والخطاب الأدبي: أدوات البناء واستراتيجيات القراءة


تعليقات