الملتقى الوطني الأوّل المدوّنات اللسانيّة أُسس الجمع وآليات التّحليل
ورقلة, Algeria
Conferences

الملتقى الوطني الأوّل المدوّنات اللسانيّة أُسس الجمع وآليات التّحليل

الملتقى الوطني الأوّل المدوّنات اللسانيّة أُسس الجمع وآليات التّحليل

ديباجة الملتقى:

اهتمّ علماء العربيّة المتقدّمون بجمع كل ما تقع عليه أيديهم وأسماعهم من مادّة لغويّة تحفظُ تراثهم، وتضمنُ له البقاء، خدمةً للكتابِ المُنَزّل، وصونًا للغة من اللحن والزّلل، وقد تمّ هذا الجمع والتّدوين بِطَرائق تقليديّة، ووسائل متواضعة، مكّنتهم من إنتاجِ زخَمٍ لُغَوِيٍّ متنوّع ومنقطعَ النّظيرِ آنَذاك، وبهذا الإنجاز حاز العرب قد حازوا قَصَب السّبق بقرونٍ عن الأمم التي لحقت بهم في مجالالجمع والتّدوينالذي أكسبهم” ذخيرة لغويّة” ثريّة، ومدوّنة لسانيّة متنوّعة وحافلة بالحقول المعرفيّة، والظّواهر والقضايا اللغويّة، نحو كتاب العين للخليل بن أحمد الفراهيدي(ت 173ه)، وكتب أبي زيد الأنصاري،(ت215هـ) وعلى رأسها كتاب” النّوادر” الذي يُعدّ اللبنة الأولى للتأليف في علم المعاجم اللغويّة، وكتُب الأصمعي( ت216هـ).

والمدوّنات اللسانيّة: تُعدُّ من الحقول المعرفيّة التي تزخر بها اللسانيّات، وهي لغةً: اسم مفعول مشتقّ من الفعل الرّباعي ” دَوَّنَ” “يُدَوِّنُ” ” تدوينًا” بمعنى “كَتَبَ” والفعل دوّن مأخوذٌ بِدَورِهِ من كلمة فارسيّة مُعرّبة هي: ” ديوان” التي استعملها العرب لِتدُلَّ على معنى ” الدّفتر” الذي تُكتَبُ فيه أسماء العُمّال، والجُند وأهل العطيّة، وكذلك على المكان الذي تُحفَظُ فيه هذه الدّفاتر، ودوّنَ الكُتُبَ والصُّحُف، إذا جَمَعَهَا ورتّبَها وجاء في القاموس المحيط للفيروزأبادي: أنّ أوّلُ من وضع الدّواوين في الدّولة الاسلاميّة، عُمر بن الخطّاب ، _رضي الله تعالى عنه_ فقد أنشأها ونظّمها.

ويُعرّفها د. علي القاسمي بأنها مجموعة من النّصوص التي تمثّلُ اللغة في عصرٍ من العصور، أو في مجال من مجالات استعمالاتها، أو في منطقة جغرافيّة معيّنة، أو في مستوى من مستوياتها، أو في جميع عصورها، ومجالاتها، ومناطقها، ومستوياتها، وقد تكون المدوّنة يدويّة يمكنُ قراءتها ورقيّا، أو مخزّنة في الحاسوب بحيثُ يمكنُ معالجتها وقراءتها إلكترونيًّا، وتستعمل المدوّنة من أجل دراسة اللغة وتحليلها، ومعرفتها من خلال نماذج منها، وردت بصفة طبيعيّة، وذلك باستخدام القدرة على الملاحظة التي هي أمّ المعرفة.

وعليه يأتي هذا الملتقى الوطني ” المدوّنات اللسانيّة أُسُس الجمع وآليات التّحليل” ليسهم في إماطة اللثام عن مفهوم المدوّنات اللسانيّة، وطرق إنشائها، ومميّزاتها، وكذا تجارب العلماء العرب المتقدمّين في حفظ ثروتهم اللغويّة، وتطوّر هذا الحقل المعرفي عند الغربيين، والكشف عن تجاربهم في حفظ المدوّنات، ثمّ التّطرّق إلى آليات تحليل المدوّنات اللسانيّة، وآفاق حوسبة المدوّنات اللسانيّة وسُبُل الإفادة منها.

أهداف الملتقى:

_ التعريف بالمدوّنات اللسانيّة، وبيان أهميّتها في الدّراسات اللسانيّة العربيّة.
_ المساهمة في الحفاظ على اللغة العربيّة، وحوسبتها .
_ التعرّف على التّجارب والدّراسات المتعلّقة بالمدوّنات اللسانيّة.
_الكشف عن واقع المدوّنات اللسانيّة، وآفاق البحث فيها، ومحاولة معرفة سُبُل تطويرها وتكييفها مع ما يتطلّبه هذا العصر المعلوماتيّ الحديث.
_ الاستفادة من خبرات الباحثين، وتبادل المعارف في هذا المجال.

محاور الملتقى:

*المدوّنات اللسانيّة: مفهومها، ونشأتها،وأنواعها.
* مجالات الإفادة من المدوّنات اللسانيّة مع نماذج تطبيقيّة.
* التّجارب العربيّة في مجال حوسبة المدوّنات اللسانيّة التّراثيّة.
*التجارب الغربيّة في مجال المدوّنات اللسانيّة.
*المدوّنات اللسانيّة العربيّة،( المعاجميّة، وتعليميّة اللغة العربيّة).
* واقع البحث اللساني العربي الحاسوبي في مجال المدوّنات اللسانيّة.

ضوابط المشاركة:

1_ أن تكون المداخلات ضمن محاور الملتقى
2-ألاّ تكون المداخلات المقترحة أعمالا سبق نشرها أو تقديمها في مجلة أو تمّ عرضها في فعاليات ملتقى.
TraditionalArabic3- تكتب المداخلات العربيّة بخط
بحجم 16 للمتن، والتهميش بخط 12.
بحجم 12 للمداخلات الأجنبيّة.Times New Romanوخط
وخط 11 بالنسبة للتّهميش.
4- لا يزيد عدد صفحات المداخلة عن 15 صفحة، ولا يقلُّ عن 10 صفحات.
5- تكون أولويّة القبول للمداخلات الفرديّة.
6_ تُرسَل الملخّصات و المداخلات تامّةً ويتمّ الرّدّ عليها من خلال البريد

هيئات الملتقى:

– الرئيس الشرفي للملتقى:
– أ.د/ الشريف مريبعي”مدير مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر”.
– رئيس الملتقى:
– د/ عثمان بريحة “مدير وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر_ورقلة_الجزائر”.
– منسق(ة) الملتقى: د. جمعة زروقي وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر .ورقلة. الجزائر.

اللجنة العلميّة:

– أعضاء اللجنة العلمية:
-أ.د/ أحمد بلخضر. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة. الجزائر.
-أ.د/ سعد عبد العزيز مصلوح. جامعة الكويت.
-أ.د أحمد جلايلي المركز الجامعي النّعامة.
_أ.د. دَروة غنيّة حمدانيمدير (ة) مساعد (ة) مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر.
_أ.د. وهابي نصر الدّين جامعة حمّة لخضر الوادي.
_أ.د. يحي بن يحي بوتردين جامعة غرداية.
– أ.د/ مراد عباس. مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر.
– أ.د/ خالد نعيم الشناوي. جامعة البصرة. العراق.
– أ.د/ سعاد بسناسي. جامعة وهران. الجزائر.
– أ.د/ إبراهيم بختي. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة .الجزائر.
– أ.د/ عبد المجيد عيساني. جامعة قاصدي مرباح . ورقلة .الجزائر.
– أ.د/ أبو بكر حسيني. جامعة قاصدي مرباح .ورقلة .الجزائر.
– د/ محمد صالي. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة. الجزائر.
– د/ حميد غويرق. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ مبروك بركات. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ عبد الكريم جيدور. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ آمنة مناع. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ سليمة عياض. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/عبد القادر علي زروقي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ محمد أنحيب. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ عبد الرؤوف محمدي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ حسام الدين تاوريريت. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– د/ جمعة زروقي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-د/ سعاد جخراب. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
– أ. عبد الرحيم شنين المدرسة العليا للأساتذة . ورقلة. الجزائر.
-د.أم الخير سلفاوي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-أ.حميدة بوعروة . وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر..
-أ. عطالله بوخيرة. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر –ورقلة- الجزائر.
-أ.فضيلة دقناتي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-أ.فرج حمادو. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-أ.إبراهيم سواكر. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-أ.إيمان شاشة. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.
-أ.د. إسماعيل بن قانة . جامعة قاصدي مرباح .ورقلة .الجزائر.
-أ.د.مالكية بلقاسم .المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.
-د.إسماعيل سويقات .المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.
-د.زينة بورويسة.المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.

– أعضاء اللجنة التنظيمية:

– أ . جموعي تارش- أ. إبراهيم سواكر – أ. فضيلة دقناتي -أ. إيمان شاشة – أ. حميدة بوعروة – أ. سميرة بن موسى – أ. عطا الله بوخيرة – أ. فرج حمادو – علي عرباوي – خنفر مالك – محمد الحبيب شربي – عادل بوقاعدة – التيجاني معمري – مسعودة نور الهدى بلعشي– وهيبة إيمان عبد الله – خير الدين بوغرارة – فاطمة العابد – إكرام مزغيش – يمينة قطاي – إيمان بن راس – سعاد هني – كلثوم نعيمي- خنيس طواهير.

الملتقى الوطني الأوّل المدوّنات اللسانيّة أُسس الجمع وآليات التّحليل

تواريخ هامّة:

الإعلان عن الملتقى: 30 أفريل 2019
آخر أجل لإرسال الملخّصات: 31 ماي 2019  30 جوان 2019
الرّد على الملخّصات المقبولة: 15 جوان 2019  15جويلية 2019.
آخر أجل لإرسال المداخلة كاملة: 1 سبتمبر2019
الرّدّ على المداخلات المقبولة: 25 سبتمبر2019
تاريخ انعقاد الملتقى: 15_ 16 أكتوبر 2019.

ملاحظات تنظيميّة:

* رسوم المشاركة: لا

* تتكفّل الوحدة بإيواء المشاركين.

الجهة المنظمة:

مركزالبحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية – وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر بورقلة

الاتصال:

الإلكتروني التالي:

corpusling2019@gmail.com

الملتقى الوطني الأوّل المدوّنات اللسانيّة أُسس الجمع وآليات التّحليل – مركز ضياء للمؤتمرات والأبحاث

تعليقات