دراسة علمية عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري

دراسة علمية عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري

تمكن فريق بحثي مشترك في جامعتي المستنصرية والنهرين، من إنجاز دراسة علمية عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسي بالجامعة المستنصرية الدكتور فلاح سموم الفرطوسي والتدريسي بجامعة النهرين الدكتور ضياء شامخ والباحثة محمد ماجد، إلى بحث وبيان العلاقة بين تشوه بصمات الأصابع لدى الرجال والنساء وبين الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وتضمنت الدراسة البحث في السمة المورفولوجية لبصمة الاصابع بصفتها هوية فردية للشخص، والتحري عن أسباب التشوه الحاصل في بصمات الأصابع عند المرضى المصابين بداء السكري النوع الثاني  (T2DM).

وبينت الدراسة أهم النتائج التي توصل إليها الباحثون في مجال بصمات الأصابع، من حيث التلال والخطوط الجلدية لمختلف أصابع اليدين والقدمين وتحديد أنماط البصمات وراثياً وبيئياً.

تعليقات