المؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر

المؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر

برعاية وزير الصناعة والثروة المعدنية معالي الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف نظمت الجمعية السعودية لعلوم الأرض المؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر بمدينة جدة خلال الفترة 8 -10 رجب 1441هـ الموافق 3 – 5 مارس 2020م.

الجمعية السعودية لعلوم الأرض

وتولت الجمعية السعودية لعلوم الأرض بالتعـاون والتنسيق مع وزارة الصناعة والـثروة الـمعدنية تنظيم المؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر، الذي سعى إلى التعريف بجيولوجية المملكة وقطاع التعدين وتأثيره على اقتصاديات المملكة وفرص الاستثمار التعديني بها وتشجيع التعاون في مجالات الاستكشاف والاستغلال التعديني، وصاحب المؤتمر معرض يتضمن مشاركة الهيئات والجامعات والجهات البحثية بعلوم الأرض المختلفة وورش عمل علمية متخصصة.

الأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد العمري

وأوضح سعادة رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لعلوم الأرض الأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد العمري أن المؤتمر الجيولوجي الدولي يعتبر أبرز حدث علمي في مجال علوم الأرض ينظم داخل المملكة العربية السعودية ويشكل دافع حقيقي وفعال لتقدم العلوم والمعرفة بما سيظهره من مستجدات للأفكار والتقنيات في العلوم الجيولوجية بشتى فروعها.

كما أن تكرار المؤتمر أصبح ضرورة تمليها الظروف ويحتمها الواقع في ظل رؤية الحكومة الرشيدة وحرصها على تعزيز الاقتصاد الوطني وتخفيف اعتماده على النفط وإيجاد مصادر متنوعة للدخل والرفع من مستوى البنية الاقتصادية والتجهيزية وتنويع القاعدة الإنتاجية، لاسيما وأن استثمار ثرواتنا المحلية والاعتماد على مواردنا الطبيعية هو خيار استراتيجي في عصرنا الحاضر.

وأشار سعادته إلى أن المؤتمر يهدف إلى دعم وتعزيز المعرفة الجيولوجية العلمية في علوم الأرض المختلفة وعلاقتها بالتنمية المستدامة، وكذلك تعزيز دور علوم الأرض في الاستغلال الأمثل للثروات المعدنية والتعريف بأنشطة وتطلعات القطاعين العام والخاص في مجالات علوم الأرض والتعدين، كما يهدف المؤتمر إلى تبادل المعارف والأفكار والخبرات بما يحقق تطوير استخدامات علوم الأرض وتسخير علوم الأرض للبحث عن الثروات الطبيعية من مياه وغاز ونفط ومعادن اقتصادية.

البحوث النظرية والتطبيقية

وقد اشتمل المؤتمر على عدد متميز من البحوث النظرية والتطبيقية التي تناقش فيه الكثير من القضايا المهمة التي تربط علوم الأرض المختلفة بالتنمية والبيئة وقطاع التعدين والطاقة المتجددة وذلك لأهميتها الكبيرة في تنمية مجتمعاتنا والرقي بها، سعيا إلى تحقيق نتائج علمية كبيرة سوف يكون لها الأثر على مجالات علوم الأرض وذلك يعود لوجود نخبة من المتخصصين الدوليين في مجالات علوم الأرض المختلفة من الجامعات والمؤسسات العلمية والقطاعات الحكومية والشركات ذات العلاقة.

وقد سعت اللجنة المنظمة للمؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر إلى أن يكون هذا المؤتمر متميزاً من خلال أهدافه ومحاوره التي تواكب متطلبات التنمية وتسخير علوم الأرض للبحث عن الثروات الطبيعية من مياه وغاز ونفط ومعادن اقتصادية بجانب ما تقدمه هذه العلوم من حلول لتخفيف المخاطر الطبيعية ووضع معايير عالية الجودة في اختيار الأوراق العلمية المشاركة في هذا المؤتمر.

هذا وقد استقبلت اللجنة العلمية للمؤتمر أكثر من 600 ورقة علمية من كافة أنحاء العالم حيث يتناول المشاركون في المؤتمر العديد من الموضوعات والمحاور المتخصصة في مجال علوم الأرض.

وأكد سعادته على أن مؤتمر هذا العام يأتي مختلفاً ومميزاً، حيث حصلت الجمعية على المركز الأول وجائزة معالي مدير جامعة الملك سعود للأداء المتميز كأفضل جمعية علمية تبعاً لمعايير تقييم كفاءة أداء الجمعيات العلمية، ويأتي متزامناً مع الاحتفال بمرور أربعين عاماً على نشأة الجمعية.

الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر

وتقدم سعادته بأسمى آيات الشكر والتقدير لمعالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر على اهتمامه ورعايته للجمعيات العلمية التي تنتمي إلى جامعة الملك سعود، وتقدم كذلك بوفير الشكر والامتنان لسعادة وكيل جامعة الملك سعود للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور خالد بن إبراهيم الحميزي على دعمه المستمر وتوجيهاته لخدمة الجمعيات، والشكر موصول لسعادة عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور ناصر بن محمد الداغري على جهوده المتميزة في دعم أنشطة الجمعية.

كما تقدم بالشكر الجزيل لسعادة المشرف على إدارة الجمعيات العلمية الدكتور محمد بن إبراهيم العبيداء على رعايته للجمعيات العلمية وللجمعية السعودية لعلوم الأرض وعلى دعمه المستمر وتفانيه في خدمة الجمعيات العلمية التي تنتمي إلى جامعة الملك سعود والعمل على رفعة مكانتها بين الجمعيات التي تنتمي إلى الجامعات الأخرى.

تعليقات