أطروحة دكتوراه: تأثير المخصبات الحيوية في نمو وحاصل الرز العنبر

أطروحة دكتوراه: تأثير المخصبات الحيوية في نمو وحاصل الرز العنبر

ناقشت أطروحة دكتوراه في الكلية التقنية المسيب بجامعة الفرات الأوسط التقنية تأثير المخصبات الحيوية والسماد العضوي ومدد الري في نمو وحاصل نبات الرز صنف عنبر 33. وتهدف الأطروحة التي قدمها الطالب احمد ثامر كامل سيد إلى أمكانيه التحول من الري بالغمر إلى الري المتناوب وتحديد أفضل مخصب حيوي في نمو وحاصل نبات الرز وتحديد أفضل مستوى من السماد العضوي في نمو وحاصل نبات الرز ومعرفة مدى تأثير تداخل عوامل الدراسة الثلاثة في نمو وحاصل نبات الرز.

وبينت الأطروحة ان استخدام مستويات مختلفة من المخصبات الحيوية و السماد العضوي في نمو وإنتاجية نبات الرز فضلا عن تحديد أفضل مدة ري ومدى تأثير ذلك على صفات النمو الخضري والحاصل والصفات النوعية ، باستخدام أربعة أنواع من المخصبات الحيوي وهي (Control، 83.33غم.م-1مايكورايزا،1.67 غم.م-1 تريكوديرما، 10مل.لتر-1 ماءEM1) ،وأربع مستويات من السماد العضوي ومدد الري المستمر، والري المتناوب كل 6 أيام).

وتوصلت الأطروحة إلى إمكانية زراعة رز العنبر بطريقة الري المتناوب لتفوقها على معاملة الري المستمر في الصفات المدروسة جميعها، وتفوق معاملة المخصب الحيوي المايكورايزا (83.33 غم .م-1) على معاملات التسميد الأخرى وتفوق معاملة التسميد العضوي (15طن.ه-1 مخلفات عضوية بنسبة 100% أغنام) على معاملات التسميد الأخرى في إعطاء أعلى متوسط لحاصل الحبوب الكلي وبعض الصفات الأخرى لنبات الرز.

تعليقات