ملتقى دولي اللغة العربية ورقمنة التراث الثقافي المادي واللامادي: السياحة والتحول الرقمي

رقم الفعالية95626
نوع الفعالية:--
تاريخ الفعالية من2021-12-21 الى 2021-12-22
فئة الفعالية
المنظم: مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية
المسؤول عن الفعالية: ا. د. خربوش عبد الرحمن
البريد الإلكتروني: even.scientifique.2@gmail.com
الموعد النهائي لتقديم الملخصات / المقترحات: 2021-09-15
الموقع تلمسان, الجزائر

المديرية العامة للبحث العلمي و التطوير التكنولوجي

مركز البحث العلمي و التقني لتطوير اللغة العربية وحدة البحث تلمسان ️

ديباجة الملتقى:

أصبح النظر إلى المشاريع الرقمية في العالم، أكثر موضوعية وواقعية ونضجا ووعيا بالتحديات والسبل الواجب إتباعها، من أجل تحسين أساليب المعرفة للجميع. مما أعطى للمعلومات الرقمية أهمية اقتصادية بالغة، لا سيما أنها تلعب دورا مهما في مضمار التنمية الوطنية المستدامة. بالإضافة إلى كونها منتجا ثقافيا ومصدرا معرفيا مهما.

منذ بدء الجهود الدولية في مجال التنمية المستدامة، المجسدة في خطة الأمم المتحدة ما بعد 2015، باتت أهمية الرقمنة تتضح أكثر فأكثر، خصوصا بعد “القمة العالمية لمجتمع المعلومات ما بعد عشر سنوات”، التي ركزت على أهمية استمرار الجهود الدولية، لسد الفجوة الرقمية بين الدول النامية والمتقدمة. كما سجلت القمة إلحاحا واضحا على أهمية المحتوى الرقمي المحلي الذي يخدم حاجات المجتمعات المحلية وتطلعاتها، ويسمح بالتنوّع الثقافي واللّغوي على الأنترنت.

مما لا شك فيه، أن البحث العلمي والرقمنة من الأعمدة الأساسية في كل استراتيجية تحظى بالتعريف الدقيق للتراث، وتنميته عبر وسائل التواصل الجديدة، والمبنية على تكنولوجيا المعلومات، بحيث تجري رقمنة المعرفة والثقافة الخاصة بكل شعب أو أمة، لتصبح تلك المعرفة الوطنية رافدا يصّب في الثقافة الإنسانية بصفة عامة، حيث أتاحت تقنيات الكمبيوتر إمكانية تحويل مخزون ثقافي بأكمله إلى بحر من النصوص والوثائق والوسائط المتعددة والمتاحة للجميع.

إن استخدام اللّغة العربية على مستوى المحتوى الرقمي، يكتسب أهمية كبرى في تخطي الحاجز اللّغوي. إذ حظي هذا الموضوع باهتمام متزايد في السنوات العشر الماضية، من مختلف الجهات الحكومية والأكاديمية والخاصة، ويظهر ذلك من خلال إدراج موضوع اللّغة في معظم الاستراتيجيات الوطنية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وكذلك إطلاق المبادرات لتعزيز استخدام اللّغة العربية على الأنترنت.

لا شك أن مستقبل اللّغة العربية مرهون برؤية تحدّيات العصر، التي تندرج تحت امتلاك سلطة المعرفة بمفهومها الجديد، وقوامها المعلوماتية، ومقوماتها الثقافية. وإذا أردنا تقييم مستوى اللّغة العربية على الشبكة، فهي تحتاج إلى مشروع متكامل يمكنها من اللحاق بلغات العالم الحيّة على الأنترنت، ويسمح برقمنة ما هو موجود حتى الآن من محتوى عربي مبعثر، ومن ثمة إيجاد آليات لتطويره.

الجزائر كغيرها من البلدان، تنحو بقطاعاتها نحو الرقمنة، وهذا ما عملت به وزارة السياحة والصناعات التقليدية التي أحدثت مؤخرا، بوابة رقمية تقوم بالتعريف بالتنوّع السياحي الجزائري وثراء الصناعة التقليدية.

وقد جاءت الإشكالية الرئيسية التي ستدور حولها محاور الفعالية كالآتي: ما هي المبادرات والمشاريع الإستراتيجية في مجال رقمنة التراث؟ وما هي انعكاساتها على إثراء المحتوى العربي الرقمي؟

أهداف الملتقى:

 التعرف على الدور المتنامي للغة العربية على الخريطة المعرفية، باعتبارها ركيزة أساسية للمعرفة ومسايرة الإبداع في العصر الرقمي.

التعريف بالمبادرات والمشاريع الإستراتيجية العربية في مجال الرقمنة.

إثراء المحتوى الرقمي العربي في مجال السياحة والصناعة التقليدية.

إبراز أهم التحدّيات والمعوّقات التي تواجه الدول العربية عموما، والجزائر على وجه خاص، في سبيل تفعيل رقمنة التراث الثقافي.

وضع سياسات استشرافية وخطط عملية تسمح بتفعيل الرقمنة في مجال السياحة باللّغة العربية.

محاور الملتقى:

 المحور الأول بعنوان: “الواقع الرقمي للغة العربية محليا وإقليميا ودوليا”، والذي ينقسم بدوره إلى عدة نقاط هي: راهن اللّغة العربية في عصر الرقمنة. واقع المنصّات الإلكترونية العربية محليا وإقليميا ودوليا. وانعكاس التحوّل الرقمي على اللّغة العربية، وسبل ردم الفجوة الرقمية.

المحور الثاني، فيحمل عنوان: “التراث المادي واللامادي الجزائري في زمن الرقمنة”، وسيتم من خلاله، التعرف على مقاصد الرقمنة في مجال تثمين التراث الثقافي الجزائري. متطلبات الترويج الرقمي للتراث الثقافي المادي واللامادي. والاستراتيجيات العملية لدمج التراث المادي واللامادي في المنصّات الرقمية.

المحور الثالث “القطاع السياحي والرقمنة في الجزائر-الراهن والآفاق-”، سيتم من خلاله مناقشة واقع قطاع السياحة في الجزائر. دعائم التسيير الرقمي (إدارة المعرفة، إدارة التغيير، التصّدي للأزمات المستقبلية…). ودور التشريعات العامة في تفعيل الرقمنة. أما المحور الرابع “اللّغة العربية والسياحة في الجزائر”، فسيتم فيه دراسة التحدّيات التي تواجه اللّغة العربية في المجال السياحي والرقمنة. وعرض تجارب محلية وإقليمية ودولية للسياحة والتحوّل الرقمي بالعربية.

تواريخ مهمة:

آخر أجل لاستلام الملخصات 15 سبتمبر 2021

الرد على الملخصات المقبولة 25 سبتمبر 2021

آخر أجل لاستلام المداخلات كاملة 30 أكتوبر 2021

الرد على المداخلات المقبولة 25 نوفمبر 2021

موعد الملتقى 21 – 22 ديسمبر 2021 ️

يرسل البحث عن طريق البريد الالكتروني

فعاليات حسب الفئة

  • جامعة العلوم الإسلامية الماليزية|
  • من 2022-10-05 الى2022-10-06 |

المؤتمر الدولي النبوي الثامن

المحاور الفرعية للمؤتمر: تنمية مركز الخبراء والبحوث الحديثية (دار الحديث) تنمية مركز مراجع الحديث النبوي دراسات الحديث في عصر الرقمنة…

  • مؤسسة منارات الفكر الدولية|
  • من 2022-10-26 الى2022-10-27 |

المؤتمر الدولي العلوم الإنسانية والشرعية: قضايا ومناهج وآفاق

المؤتمر الدولي: العلوم الإنسانية والشرعية: قضايا ومناهج وآفاق ديباجة المؤتمر: تتميز ميادين العلومِ الإنسانيةِ والشرعية والاجتماعيةِ بالثراء والارتباط بين كافة…

  • دائرة الثقافة الشارقة|
  • من 2022-10-13 الى2022-12-31 |

جائزة الشارقة للبحث النقدي التشكيلي | الدورة الثالثة عشرة التشبيه والتجريد في الصورة ” التشكيل العربي نموذجاً “

جائزة الشارقة للبحث النقدي التشكيلي الدورة الثالثة عشرة التشبيه والتجريد في الصورة " التشكيل العربي نموذجاً " الـدورة 13 -…

فعاليات حسب الموقع

  • جامعة أبو بكر بلقايد تلمسان|
  • من 2022-11-07 الى2022-11-07 |

الملتقى الدولي الأول صورة الأندلس في ذاكرة النص المدرسي وحاضره – قـراءة فـي المنجـز العربـي –

الملتقى الدولي الأول صورة الأندلس في ذاكرة النص المدرسي وحاضره – قـراءة فـي المنجـز العربـي – ينظم مخبر الدراسات الأدبية واللّغوية الأندلسية…

  • جامعة أبو بكر بلقايد تلمسان|
  • من 2023-03-14 الى2023-03-15 |

المؤتمر الدولي الأول في الدراسات القرآنية: مجال اللسانيات القرآنية

المؤتمر الدولي الأول في الدراسات القرآنية: مجال اللسانيات القرآنية المؤتمر الدولي الأول في الدراسات القرآنية: مجال اللسانيات القرآنية تجدون في…

  • جامعة أبو بكر بلقايد تلمسان|
  • من 2022-10-23 الى2022-10-23 |

جائزة “مصطفى جعفور” 2022

تنظم جامعة أبو بكر بلقايد –تلمسان وبالتعاون مع مجموعة من صناعيي تلمسان (جمعية مصطفى جعفور)، جائزة باسم الراحل الأستاذ الدكتور…

تعليقات